قضت محكمة مصرية بالتفريق بين زوجين، بعد تأكد استحالة العشرة بينهما، ورفض الزوجة لمحاولات الصلح، بحسب تقارير صحفية مصرية.

وكانت الزوجة قد أقامت دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة لخلع زوجها بعد أن منعها عن التدخين، وطالبت "ك.ح"، في دعواها ضد زوجها "ت. ك" المحكمة بالتفريق بينهما بسبب إصراره على التحكم في حياتها والتضييق عليها.

وأضافت أن الاتفاق هو أساس أي علاقة ناجحة، ورغم ذلك فإن زوجها متحكم في كل شيء رغم تعهداته لها قبل الزواج بعدم الاعتراض على تصرفاتها، إلا أنه يملك عقلية حجرية ورفض بعد الزواج تدخينها.