أكد ناطق باسم الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الأب، لـcnn الخميس أن الأخير وقع كشاهد على عقد قران مثلي بين امرأتين أمريكيتين قبل أيام، كما حضر حفل الزفاف إلى جانب زوجته باربرا.

وقال جيم ماكغراث، الناطق الإعلامي باسم بوش، إن حفل الزفاف جرى في ولاية ماين الأمريكية، وأعلنت خلاله هيلين ثورغلسون زواجها من صديقتها بوني كليمنت، بحضور العائلة الرئاسية الأمريكية السابقة وعدد من الأقارب والأصدقاء.

وأضاف ماكغراث: "لقد قام الرئيس بتوقيع عقد الزواج كشاهد عليه بعد طلب جاء من العروستين دون تخطيط مسبق لذك."

وكانت الأنباء حول حضور بوش للزفاف قد طفت على السطح بعد بروز صور عن الحفل على صفحة فيسبوك للزوجتين ظهر فيها بوش وهو يوقع العقد، وقد كتبت ثورغلسون إلى جانب الصورة "ها نحن نحصل على توقيع الشهود على عقد الزواج."