تشهد دار مزادات (سوثبيز) بجنيف بيع أغلى ماسة وردية اللون وتعرف باسم «بينك ستار» تقدر قيمتها بنحو 60 مليون دولار، وهو سعر لم تبلغه أية ألماسة من قبل في العالم، في 13 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل.

ويبلغ وزن الماسة 59.60 قيراطاً وهي بيضاوية الشكل تجمع بين جمال اللون والنقاء حيث تلقت أعلى تصنيف في اللون والوضوح من قبل المعهد الأمريكي للأحجار الكريمة (iga)، وهي أيضاً ضمن مجموعة الألماسات المعروفة التي تمتاز كيميائياً بالنقاء والشفافية البصرية الاستثنائية، وفقا لما أوضحه رئيس دار مزادات (سوثبيز) ديفيد بينيت.

وتعد هذه الماسة أكبر مرتين من ماسة «غراف بينك» التي بلغ وزنها 24.78 قيراطاً وضربت الرقم القياسي في سعرها الذي وصل إلى 46.2 مليون دولار في عام 2010.

وتم قطع «بينك ستار» من ماسة خام تزن نحو 123.5 قيراطاً، تم اكتشافها في أفريقيا عام 1999 وتم عرضها لوسائل الإعلام لأول مرة بعد صقلها في عام 2003 في موناكو.

وتعد الماسات الوردية اللون من أبرز وأثمن الماسات منذ أن تم اكتشافها في مناجم الهند منذ قرون مضت.