طرحت مؤخرا كبرى شركات السيارات الفرنسية "بيجو ـ ستروين" سيارتها الجديدة 308 التي تعلق عليها الآمال في خروجها من الأزمة مثلما حدث مع "201 في 1930" و"203 في 1950" و"205 في 1980"، والتي تعيد الشركة إلى مكانتها في ألأسواق الأوروبية مره أخرى.

السيارة الجديدة تزن 140 كيلوجراما أقل من النماذج السابقة كما أنها تخفض من نسبة انبعاث ثاني أوكسيد الكربون بحوالي 82 جراما في كل كيلومتر أقل من الجولف الأكثر اقتصادا 85 جرامًا في كيلومتر كما ستطرح في العام المقبل نموذجها الذي يعمل بالديزل.

جدير بالذكر أن سيارة الجولف التي طرحتها "فولكس فاجن" الألمانية تتربع على عرش سوق السيارات في أوروبا حيث باعت نصف مليون في 2012، و310 سيارة في السبع شهور الأولى من هذا العام، أما فورد الأمريكية فقد باعت 350 ألف في 2012 و200 ألف في السبع شهور الأولى من هذا العام، ورينو الفرنسية باعت 330 ألف في العام الماضي، و165 ألف في السبع شهور الأولى من هذا العام، أما بيجو - ستروين، فقد باعت من نموذجها القديم 120 ألف سيارة في 2012 و56 ألف سيارة خلال السبع شهور الأولى من هذا العام.